العملات الرقمية

هل يمكن لبيلاروسيا استخدام العملات المشفرة لتجاوز العقوبات؟ الخبراء متشككون

مع استمرار الاحتجاجات الضخمة في بيلاروسيا بعد الانتخابات المثيرة للجدل التي شهدت تمديد الرئيس ألكسندر لوكاشينكو لولايته، ظهرت أسئلة حول كيفية تعامل بيلاروسيا مع عقوبات الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي المحتملة وكيف يمكن للعملات المشفرة مثل بيتكوين (BTC) وإيثريوم (ETH) المساعدة في تجاوزها.

اقترح مقال نشرته صحيفة آر بي سي الروسية، أن استخدام العملات المشفرة لا يمكن أن يكون خيارًا فعالًا لحكومة بيلاروسيا للتغلب على العقوبات المالية التي قد يفرضها الاتحاد الأوروبي وواشنطن على مينسك. ووفقًا لصحيفة الغارديان، يمضي الاتحاد الأوروبي قدمًا في فرض عقوبات على بيلاروسيا.  

حيث قال فاليري بيتروف، نائب رئيس تطوير السوق وتنظيمه في الرابطة الروسية لصناعة العملات المشفرة وبلوكتشين، في المقال إن استخدام العملات المشفرة هو “خيار واقعي” للهروب من العقوبات. لكنه أوضح أن هذا ممكن فقط “إذا كان لا يتعارض مع التشريعات الخارجية والداخلية”.

أظهرت بيلاروسيا موقفًا صديقًا للعملات المشفرة، حيث أثبتت التطورات الأخيرة في هذا القطاع في جميع أنحاء البلاد أن الصناعة تمثل فرصة تجارية مهمة.

وفي مايو، قالت السلطات البيلاروسية إنها تعتبر التكنولوجيا الرقمية قضية ذات أولوية قصوى، وتقوم بإعداد قرار بشأن الاقتصاد الرقمي لدورة منظمة الأمن والتعاون في أوروبا في برلين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!