العملات الرقمية

شرطة جاكرتا تعتقل محتال بتكوين بتهمة الاعتداء الجنسي

تم القبض على روس ألبرت ميدلين – المؤسس المشارك لمخطط احتيال العملات المشفرة المزعوم بيت كلوب – في جنوب جاكرتا بتهمة الاعتداء الجنسي على القصر.

حيث أفاد موقع الأخبار المحلي جاكرتا غلوب يوم ١٦ يونيو أن سلطات إنفاذ القانون المحلية اعتقلت ميدلين يوم الاثنين. وأوضح قائد شرطة جاكرتا يسري يونس أن سلطات إنفاذ القانون تلقت “معلومات من الجمهور بأن هناك نساء قصر يُشاهدن في كثير من الأحيان” في مقر إقامته. وعند مراقبة المكان الذي كان يقيم فيه، شاهدت الشرطة ثلاثة مراهقات تغادرن منزله:

“اعترض الضباط واستجوبوا ثلاث نساء قاصرات، تتراوح أعمارهن بين ١٥ و١٧ سنة. وقد اعترفن بأن صاحب المنزل استأجرهم لممارسة الجنس معه.

يعاقب قانون حماية الأطفال الذي تم إدخاله في البلاد في عام ٢٠١٤ البالغين الذين يمارسون أعمالًا جنسية مع قاصرين بالسجن لمدة تصل إلى ١٥ سنة.

 الحُكم على ميدلين بتهمة الاعتداء الجنسي

بحسب ما ورد حُكم على ميدلين بالسجن لمدة عامين لجرائم مماثلة مرتين. مرة في عام ٢٠٠٦ وواحدة في عام ٢٠٠٨، في المرتين من قبل المحكمة المحلية لولاية نيفادا، بعد الاعتداء الجنسي على طفل يبلغ من العمر ١٤ عامًا وتخزين صور لهذا الفعل.

 وفي نهاية ديسمبر ٢٠١٩، ألقت السلطات الأمريكية القبض على ثلاثة رجال متهمين بالمشاركة في مخطط احتيالي المزعوم بيت كلوب، والآن يمكنهم أيضًا إلقاء القبض على ميدلين. حيث قال مدير شرطة جاكرتا للتحقيق في الجرائم الخاصة، روما هاتاجولو:

“سنواصل معالجة قضية [روس ألبرت ميدلين] وفقًا للقانون في إندونيسيا أثناء انتظار طلب تسليم من السفارة الأمريكية، والتي كانت تتواصل معنا من خلال الملحق القانوني لمكتب التحقيقات الفدرالي”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق