العملات الرقمية

ويزدوم تري تقدم طلبًا لإنشاء صندوق متداول في البورصة مع استثمار بنسبة ٥٪ في عقود بيتكوين الآجلة

قدّمت ويزدوم تري إنفستمنت، وهي شركة تقدم الصناديق المتداولة في البورصة مقرها نيويورك، طلبًا لإصدار صندوق متداول في البورصة من شأنه أن يستثمر ما يصل إلى ٥٪ من حافظة أعماله في عقود بيتكوين الآجلة التي تتم تسويتها نقدًا التي توفرها بورصة شيكاغو التجارية (CME) .

ويؤكد الطلب، الذي تم تقديمه يوم ١٦ يونيو، أن الصندوق المقترح سيستثمر في أسواق العقود الآجلة لأربعة قطاعات سلعية تشمل الزراعة والمعادن الصناعية والمعادن الثمينة والطاقة.

 ولن يتم إجراء استثمارات مباشرة في الأصول المادية الأساسية.

الصناديق المتداولة في البورصة المشفرة لا تلاقي ترحيبًا بين الهيئت التنظيمية

على الرغم من أن الهيئات التنظيمية قد رفضت حتى الآن طلبات الحصول على الصناديق المتداولة في البورصة لبيتكوين، فإن ويزدوم تري تأمل في أن يتم منح “صندوق ويزدوم تري لاستراتيجية السلع المعززة” الضوء الأخضر نظرًا لتخصيصه الصغير تجاه منتج يتم تنظيمه من قبل هيئة الأوراق المالية والبورصات.

ومع ذلك، فإن تفضيل الصندوق للعقود الآجلة على الأصول المادية قد لا يتلاءم مع الهيئة، خاصةً بعد الانهيار المذهل في أسواق النفط الأمريكية الذي شهد انخفاض الأسعار إلى قيم سلبية خلال أبريل.

وعلى الرغم من أن المحللين يعربون عن شكوك بشأن احتمال الموافقة على صندوق ويزدوم تري، فإن إدراج عقود بيتكوين الآجلة جنبًا إلى جنب مع عقود النفط والماشية والقهوة والألمنيوم يوضح الاهتمام المتزايد بالعملات المشفرة من جانب العديد من شركات إدارة الصناديق التي تركز على فئات الأصول السائدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!