مكتب مراقب العملة يسعى لإزالة الحواجز الهيكلية للشمول المالي

أطلق مكتب مراقب العملة مشروعًا يهدف إلى تحسين الشمول المالي للسكان الذين لا يحصلون على ما يكفي من الخدمات، وسيطلق عليه ريتش REACh، وهو اختصار للمائدة المستديرة للوصول الاقتصادي والتغيير، وسيجمع بين قادة الصناعة المصرفية والمنظمات الوطنية للحقوق المدنية والأعمال التجارية والتكنولوجيا لتحديد وتقليل الحواجز وزيادة الوصول إلى رأس المال والائتمان. وقد اجتمعت المجموعة في ١٠ يوليو لبدء البحث عن المشاريع التي ستعالجها المجموعة.

 وسيكون هدف المائدة المستديرة هو معرفة السياسات والقضايا الهيكلية على المستويين الوطني والمحلي التي تمنع الوصول إلى الائتمان. حيث قال براين ب. بروكس، رئيس المكتب بالوكالة، والذي كان سابقًا جزءًا من فريق كوين بيز القانوني، إن أحد العوائق التي ستحاول المجموعة معالجتها هو عدم وجود درجة ائتمان لما يقرب من ٥٠ مليون أمريكي قد لا يتمكنون من الحصول على قرض تقليدي وخلق نمط الائتمان.

 حيث قال بروكس في بيان صادر عن المكتب إن “الاضطرابات المدنية الأخيرة في جميع أنحاء بلدنا تؤكد أن الكثير من الناس قد تُركوا خارج اقتصاد بلادنا”. “بينما نشيد بالآخرين، الذين قدموا مساهمات مالية كبيرة لتلبية الاحتياجات العاجلة، سيركز مشروع REACh على التغييرات السياسية والهيكلية التي يمكن أن تساعد المزيد من الأشخاص على المشاركة في اقتصادنا والازدهار بنفس الطريقة التي فعلها الكثيرون”.

ويشمل المشاركون في الاجتماع الأول ممثلين عن الائتلاف الوطني الأمريكي الآسيوي، NAACP، ورابطة المسؤولين الماليين الأمريكيين الأصليين والغرفة التجارية للأمريكيين من أصل إسباني، وبنوك مثل جي بي مورغان تشيس وويلز فارغو وسيتي غروب وكرييت كارما، من بين آخرين.

 وقد  كان مكتب مراقب العملة يناقش طرقًا لإدخال المزيد من التكنولوجيا المالية، بما في ذلك إمكانية دمج قدرات العملات المشفرة في النظام المصرفي.

عن عرب توب فوركس

شاهد أيضاً

لماذا لا يشعر المتداولون بالقلق من أن اختراق كيو كوين سيؤدي إلى انخفاض سعر إيثريوم

يقول المحللون أن المتسلل المجهول وراء اختراق كيو كوين يبيع توكنات ERC-٢٠ المسروقة على يونيسواب. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!