العملات الرقمية

مديرٌ تنفيذيٌ سابق في جي بي مورغان ينضم إلى مجلس إدارة ريبل

تنضم ساندي أوكونور، الرئيسة التنفيذية السابقة للشؤون التنظيمية في العملاق المصرفي جي بي مورغان تشيس، إلى مجلس إدارة ريبل.

ووفقًا لمنشور على مدونة ريبل يوم أمس، فإن أوكونور “ستقدم المشورة بشأن العلاقات الحكومية الرئيسية والمبادرات التنظيمية” كجزء من دورها في مجلس الإدارة. عملت أوكونور في جي بي مورغان لمدة ٣١ عامًا، حيث عملت كرئيسة للشؤون التنظيمية وأمينة الخزانة للبنك قبل تقاعدها في عام ٢٠١٩. كذلك كانت عضوًا في اللجنة الاستشارية للقرارات النظامية للمؤسسة الفيدرالية للتأمين على الودائع (FDIC)، منذ يوليو.

وقد صرح الرئيس التنفيذي براد غرلينغهاوس إن “شبكة أوكونور الواسعة والفهم العميق للأسواق وتدفقات رأس المال والخدمات المصرفية” ستساعد ريبل على بناء “نظام مالي أكثر شمولًا”.

حيث أوضح غرلينغهاوس أن “الولايات المتحدة تحتاج إلى إطار تنظيمي واحد واضح للعملات المشفرة يوازن ساحة اللعب ويدعم الابتكار والشركات الأمريكية”، مشيرًا إلى أن إضافة أوكونور قد تساعد الشركة في هذا المسار.

كان كريس لارسن، المؤسس المشارك لريبل، قد صرح سابقًا أن الافتقار إلى الوضوح التنظيمي من الولايات المتحدة قد يدفع الشركة إلى نقل مقرها الرئيسي من سان فرانسيسكو إلى بلد آخر. افتتحت ريبل مكتبًا إقليميًا في دبي الشهر الماضي وصرح أحد أعضاء مجلس الإدارة أن اليابان قد تكون “المرشح الواعد” للمقر الجديد للشركة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!