العملات الرقمية

مخترقون ببرامج الفدية يغلقون حدود الأرجنتين ويطالبون بـ ٤ ملايين دولار في بيتكوين

يرفض المسؤولون الحكوميون في الأرجنتين التفاوض مع مجموعة متسللين ببرامج طلب الفدية أجبرتهم على إغلاق جميع نقاط تفتيش الهجرة لفترة وجيزة يوم ٢٧ أغسطس.

ووفقًا لتقرير بتاريخ ٦ سبتمبر من بليبينغ كومبيوتر، قامت مجموعة من متسللي برنامج طلب الفدية “نتووكر” باختراق وكالة الهجرة الأرجنتينية، Dirección Nacional de Migraciones، يوم ٢٧ أغسطس وطالبوا في البداية بدفع مليوني دولار لاستعادة خوادمها.

 وفي نص ما جاء بمذكرة فدية على صفحة دفع على تور تم إرسالها إلى وكالة الهجرة: “إن ملفاتكم مشفرة”. “الطريقة الوحيدة لفك تشفير الملفات هي شراء برنامج فك تشفير”.

نشرت المجموعة دفعة مختارة من البيانات الحساسة من الوكالة كدليل على أنها المسؤولة عن الاختراق. وبعد أسبوع، زاد المخترقون الفدية إلى ٣٥٥,٨٧١٨ بيتكوين (BTC) – ما يقرب من ٤ ملايين دولار في ذلك الوقت.

 وقد ذكرت وكالة الأنباء الأرجنتينية “إنفوباي” أن الهجوم أوقف فعليًا جميع المعابر الحدودية من وإلى البلاد لمدة أربع ساعات. وخلال فترة الإغلاق، أوقفت السلطات جميع شبكات الكمبيوتر التي يستخدمها مسؤولو الهجرة في المكاتب الإقليمية ونقاط التفتيش. وبحسب ما ورد قال مسؤولون حكوميون إنهم “لن يتفاوضوا مع المتسللين” ولا يهتمون باستعادة البيانات المسروقة. 

على الرغم من أن قراصنة برامج الفدية ليسوا مقيدين بالحدود، فإن الوضع في الأرجنتين هو مثال نادر لهجوم إلكتروني يؤثر على وكالة حكومية وطنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!