أخبار البنوك

مؤسس الايثيريوم يوضح كيف سيساعد الايثيريوم في تحسين الأوضاع الحالية للعالم

في حوار أجرته الصحفية “كاميلا روسو” مع مؤسس الايثيريوم “فيتاليك بوترين” يوم أمس سألته حول الأوضاع الحالية للعالم ضمن حدث “Ethereal Summit 2020” وسألت “كاميلا” أيضا ما إذا كانت الأوضاع الحالية ستحفز مزيد من التبني والاعتماد للعملات الرقمية المشفرة؟

فإجاب “بوترين”:

أعتقد أن هناك بعض أوجه التشابه بين عام 2008 وما نمر به الآن.

كان عام 2008 أزمة مالية بالكامل. إن 2020 ليست بالفعل أزمة مالية أولا وقبل كل شيء … إنها أزمة صحية تتعلق بفيروس، والأهم من ذلك أنها أزمة سياسية.

هناك بالتأكيد عناصر مالية، وهناك الكثير من طباعة الأموال، لكن الجانب المالي بالتأكيد ليس في قلب القصة.

وعند تطرق “بوترين” إلى ما إذا كان يعتقد أن الموجة الحالية من التيسير الكمي والرقابة التقنية الكبيرة ستجذب المزيد من الأشخاص نحو العملات المشفرة، اتفق بوترين على أن هذه العناصر لها بعض التأثير، لكنه أكد على الفرق المالي بين الآن و 12 عاما مضت، حيث علّق بالقول:

إن المخاوف بشأن الرقابة والخصوصية والمؤسسات كلها حقيقية للغاية.

بالتأكيد كان هناك شيء أقدم من مقاومة الرقابة يحدث مع Tor و Bittotorrent وما إلى ذلك.

في عام 2020 نرى بالتأكيد بعض الموضوعات نفسها (كما في عام 2008)  ولكن إلى حد ما أقل ماليا.

اقترحت الصحفية “كاميلا” عالما افتراضيا بعد تراجع الدولار، وهيمنة الصين وسيادة عدم اليقين السياسي.

وسألت بوترين:

هل سيبحث الناس عن الملاذ الآمن ويلجؤون للعملات المشفرة؟ وما هو دور الايثيريوم في هذا الموقف؟”

ليكون الجواب:

هناك بالتأكيد عنصر لرؤية المزيد والمزيد من الخلاف السياسي وعدم الثقة بين الدول بمرور الوقت.

وبالتأكيد هناك دور حقيقي تلعبه تقنية البلوكشين في المساعدة في كونها جزءا من الغراء الذي يربط كل هذه البلدان والعملات معا.

من المؤكد أن الايثيريوم له دور يلعبه وسيكون هو الغراء.

وأكد على إجابته عندما سئل مباشرة عما إذا كان يعتقد أن الايثيريوم يمكن أن يكون الشبكة التي تربط جميع هذه العناصر المتباينة في جميع أنحاء العالم.

أومأ بوترين بالإيجاب قائلا:

أعتقد ذلك.

وفي موضوعات أخرى تسلط الضوء على الحياة الشخصية لـ “بوترين” وكيف يمضي يومه أخبر بأن يومه يمضي بين عمله على الايثيريوم والتعلم والقراءة كما أنه يهوى المشي والاستماع لحلقات البودكاست حيث أخبر بأنه مؤخرا استمع لـ”دان كارلين” لمدة أربع ساعات متتالية.

arabtopforex.com

مشروع جديد يجمع 21 مليون دولار بهدف منافسة شبكة الايثيريوم … تعرف عليه أكثر

“إرنست آند يونغ” تعمل على تكييف الايثيريوم في الشركات الأمريكية الكبرى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!