مؤسسة كاردانو تحذر من بعض الأنشطة المشبوهة

حذرت مؤسسة كاردانو، وهي المنظمة وراء العملة المشفرة الكبيرة كاردانو (ADA) – من أن شركة مشبوهة تحاول جني الاستثمارات من خلال الزعم بأن لديها صلة بالمؤسسة.

ففي ٩ يوليو، ذكرت المؤسسة أن شخصًا يدعي أنه يتبع أو تم التعاقد معه من قبل بورصة العملات المشفرة الكاريبية BTCNEXT يصرح بأنه يعرف أعضاء أساسيين في مؤسسة كاردانو معرفةً شخصية كوسيلة لطمأنة الناس أن الاستثمارات ستكون آمنة.

 ومن غير الواضح إذا ما كان المدعو arabtopforex.comو بالفعل ببورصة BTCNEXT بأي شكل من الأشكال.

 وبغض النظر، فإن مؤسسة كاردانو تقول بوضوح إنه ليس لديها روابط مع البورصة الكاريبية:

“لا ترتبط مؤسسة كاردانو ولا أي من شركائها في النظام البيئي بأي شكل من الأشكال ببورصة BTCNEXT، وهم أيضًا ليسوا شركاءنا من أي نوع.”

مؤسسة كاردانو تحذر مجتمعها

كذلك نصحت مؤسسة كاردانو المجتمع “بالحذر من أي ادعاءات مشبوهة وإجراء العناية الواجبة”. كما حثت الأفراد على الامتناع عن إرسال أي بيانات إلى أطراف ثالثة تدعي الشراكة مع فريقها أو كيانات أخرى في نظامها البيئي، قائلة: “لن نطلب منكم مطلقًا إرسال الأموال (الأصول) الخاصة بكم إلينا.”

عن عرب توب فوركس

شاهد أيضاً

لماذا لا يشعر المتداولون بالقلق من أن اختراق كيو كوين سيؤدي إلى انخفاض سعر إيثريوم

يقول المحللون أن المتسلل المجهول وراء اختراق كيو كوين يبيع توكنات ERC-٢٠ المسروقة على يونيسواب. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!