اخبار الاقتصاد

شركة أبل استثمرت أكثر من ملياري دولار في البتكوين !

أفادت تقارير جديدة بأن شركة أبل استثمرت مؤخرًا أكثر من 2 مليار دولار في عملة البيتكوين. على غرار تسلا، قررت شركة كوبرتينو العملاقة تحويل جزء من نقودها إلى عملات مشفرة. فبعد سنوات من التحفظ، يبدو أن شركة آبل تستعد للانفتاح على العملات الرقمية أخيراً.


على مدار الأشهر القليلة الماضية، قامت العديد من الشركات بشراء عملة البتكوين (BTC). هذا هو الحال بشكل خاص مع شركة تسلا. ففي فبراير الماضي، استثمرت تسلا 1.5 مليار دولار في البتكوين، و 8 ٪ من التدفق النقدي.

مؤخراََ، تتحدث العديد من المنابر بأن شركة أبل قد اتبعت خطى تسلا. هذا الخبر نشره العديد من الشخصيات المعروفة في صناعة العملات المشفرة، بما في ذلك جلاكسي تريدينغ.

وفقًا لمسربي الخبر، استثمرت أبل أكثر من ملياري دولار في البتكوين. في الوقت الحالي، لا توجد معلومات أو أدلة تدعم هذه الإشاعة. إذا كان التسريب صحيحًا، فسيتم الإعلان بسرعة عن الصفقة رسميًا عبر إيداع لدى هيئة الأوراق المالية والبورصات. كما أن هذا الاستثمار قد يكون مفاجأة لنا من أبل ، فلطالما كانت مجموعة كاليفورنيا حذرة للغاية فيما يتعلق بعلامتها التجارية ولا تزال عملة البيتكوين موضوعًا مثيرًا للجدل للغاية بالنسبة لها.

من خلال هذا الاستثمار، ستجذب أبل غضب العديد من دعاة حماية البيئة الذين يتهمون العملة باستهلاك الكثير من الطاقة. حيث يعتمد تعدين البيتكوين على أجهزة كمبيوتر قوية تعمل باستمرار. هذا هو السبب الذي دفع تسلا للتخلي عن مدفوعات البتكوين.

ومع ذلك، فقد تراجع موقف شركة أبل من العملات الرقمية بشكل كبير في الأشهر الأخيرة. حيث أعلن عملاق كوبرتينو عن نيته تعيين خبير في حلول الدفع البديلة، مثل العملات المشفرة. في ظل هذه الظروف، يتخيل البعض أن أبل تخطط لإطلاق تبادل عملة تنافس Coinbase و Binance و Bitpanda في السنوات القادمة. هنا مرة أخرى، من الصعب معرفة ما هي خطط العلامة التجارية في كاليفورنيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!