العملات الرقمية

زوم لن يقوم بتشفير المكالمات المجانية حتى يتمكن من التعاون مع مكتب التحقيقات الفدرالي

لن يقوم زوم، وهو تطبيق مكالمات الفيديو الجماعية الذي ارتفعت شعبيته بشكل كبير على خلفية الإغلاق العالمي، بتشفير المكالمات للمستخدمين مجانًا. وبهذه الطريقة، تأمل الشركة في خلق مساحة للتعاون مع مكتب التحقيقات الفدرالي والسلطات الأخرى، حسبما قال الرئيس التنفيذي لشركة زوم “إريك يوان” خلال مؤتمر عبر الهاتف يوم ٢ يونيو.

ووفقًا ليوان، ستكون خدمة التشفير الشاملة من زوم، والتي هي قيد التطوير حاليًا، متاحة حصريًا للعملاء من الشركات لمنع الجهات السيئة من استخدام التطبيق:

“لا نريد أن نعطي ذلك بالتأكيد للمستخدمين المجانيين لأننا نريد أيضًا العمل مع مكتب التحقيقات الفدرالي، مع تطبيق القانون المحلي في حالة استخدام بعض الأشخاص لزوم لغرض سيئ”.

مشاكل الأمان والخصوصية

مشاكل زوم مع الخصوصية والأمان موثقة جيدًا. ولدت إحدى العيوب في ميزات الأمان في التطبيق ظاهرة تعرف باسم “زوم بومبينغ”، حيث يمكن للمتصيدون الوصول إلى التجمعات الخاصة وتعطيلها.

بالإضافة إلى ذلك، اتهم زوم بإرسال بيانات من مستخدمي تطبيق آي أو إس الخاص به إلى فيسبوك، وتقديم ادعاءات كاذبة بأن مكالمات الفيديو تم تشفيرها، في حين ظهر نصف مليون حساب زوم مؤخرًا على شبكة الويب المظلمة.

وفي محاولة واضحة لمعالجة القضايا الأمنية، في الشهر الماضي، استحوذ زوم على كي بيز، وهي شركة تشفير شاملة، تلقت تمويلًا من إيه١٦زي ومؤسس ريديت “أليكسيس أوهانينان” ومؤسسة تطوير ستيلر وغيرها.

ومع ذلك، يشير التحديث الأخير إلى أن غالبية المكالمات ستظل غير مشفرة.

البدائل القائمة على بلوكتشين

وفقًا لما أفاد به كوينتيليغراف، حفزت حالات فشل أمان زوم تطوير حلول دردشة الفيديو القائمة على بلوكتشين.

أحدها هو ديبريف، وهو تطبيق لامركزي أطلقه رائد الصوت عبر بروتوكول الإنترنت (VoIP) والمؤسس المشارك لفوناج، جيف بولفر، في أبريل. في الشهر الماضي، أطلق بريف، وهو متصفح الويب الذي يعمل بالخصوصية، والذي يتمحور حول الخصوصية، مكالمات فيديو داخل المتصفح تتميز بالتشفير الشامل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق