العملات الرقمية

جامعة كندية تضيف برنامجين بلوكتشين لتلبية طلبات الوظائف

أعلنت كلية جامعة يورك للدراسات المستمرة الكندية اليوم عن برنامجين جديدين مستمرين لبلوكتشين على مستوى الجامعة – شهادة بدوام جزئي في تطوير بلوكتشين وشهادة الدراسات العليا بدوام كامل في تطوير الواجهة الخلفية وبلوكشين.

وقالت الجامعة إن دوراتهم الجديدة تهدف إلى تلبية الطلب المتزايد على أدوار مطوري بلوكتشين في كندا، خاصة في منطقة تورونتو الكبرى، حيث ارتفعت بنسبة ٣٧٤٪ في العامين الماضيين.

مساعدة الناس على رفع مهاراتهم وعودة القوى العاملة

سوف تساعد الدورتان، اللتان من المقرر أن تبدآن في سبتمبر، الطلاب على المهارات وبناء محفظة في مجال بلوكتشين حتى يتمكنوا من تأمين الأدوار كمحترفين بلوكتشين.

كما ستقدم الجامعة دورة تطوير بلوكتشين بدوام جزئي عبر الإنترنت بالكامل. ومع ذلك، ستبدأ دورة الشهادات بعد التخرج عبر الإنترنت، ثم ستستمر في الحرم الجامعي بناءً على إرشادات الصحة العامة.

وأثناء فتح التسجيل في الدورة، لم تحدد الجامعة مدة الدورات أو عدد الطلاب الذين ستلتحق بهم.

كوفيد-١٩ قد كشف نظامنا غير الفعال

أظهر جائحة فيروس كورونا العديد من العيوب في نظم تبادل المعلومات الحالية وسلاسل التوريد. حيث قال أحد أعضاء المجلس الاستشاري لبرنامج الدراسات العليا أن تقنيات مثل بلوكتشين ضرورية في بناء نظام إدارة بيانات أكثر شفافية وعالية الأداء يمكن أن يخفف الأزمات مثل الأزمة الحالية.

في الإعلان، أبرزت الجامعة أن الوباء المستمر قد أضاف فقط إلى الطلب على حالات استخدام بلوكتشين ووظائف بلوكتشين. وصرحت نائبة رئيس الدراسات المستمرة تريسي تايلور-أوريللي بأن بلوكتشين هي تقنية ثورية يمكنها المساعدة في “حل المشكلات التي يسببها الوباء”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!