اخبار الاقتصاد

ثالث شحنة وقود إيرانية تقترب من فنزويلا

ودخلت الناقلة بيتونيا التي ترفع علم إيران البحر الكاريبي أمس الاثنين بعد أن عبرت المحيط الأطلسي متبعة المسار نفسه الذي اجتازته الناقلتان السابقتان فورتشن وفورست.

واستقبل طارق العيسمي وزير النفط الفنزويلي فورتشن في مصفاة إلباليتو التي تديرها شركة النفط الوطنية الفنزويلية (بي.دي.في.إس.إيه).

وشكر إيران على دعمها وسط هذه الأزمة التي دفعت مواطني فنزويلا للانتظار في صفوف طويلة للحصول على البنزين.

وانتقدت الولايات المتحدة هذه الصفقة بين البلدين العضوين في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) إذ أن الدولتين تخضعان لعقوبات.

وقال مسؤول أميركي هذا الشهر إن إدارة الرئيس دونالد ترامب تدرس الرد على هذه الشحنات، مما دفع الحكومة الإيرانية لتحذير واشنطن من أي عمل عسكري.

ولا يبدو أن الناقلات واجهت أي تدخل أثناء رحلتها.

وغيرت الناقلة فورست، وهي الثانية في مجموعة الناقلات، وجهتها إلى مرسى تابع لمصفاة كاردون التي تديرها شركة النفط الوطنية الفنزويلية حيث يُتوقع أن ترسو اليوم، وفقا لمصدرين ولبيانات أيكون التي توضح مسارها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق