العملات الرقمية

تيثر توضح سبب عدم حرق أي توكنات جديدة

 

تستشهد تيثر (USDT) بشعبية الأصول القائمة على إيثريوم (ETH) كسبب لعدم قيام الشركة أبدًا بحرق توكن واحد.

حيث خلص التقرير الأخير من فليبسايد كريبتو إلى أن تيثر لا تقوم بحرق توكنات إيثريوم الخاصة بها:

“يمكننا أيضًا أن نرى أنه لا توجد أي توكنات تذهب إلى فئة “الحرق”، مما يعني أنه لم يتم تدمير إمدادات تيثر طوال شهر أبريل. وبالنظر إلى التاريخ الكامل لتيثر على إيثريوم، وجدنا أنه لم يتم حرق أي توكنات على الإطلاق.”

إيثريوم تحظى بشعبية كبيرة

أوضح باولو أردوينو، الذي يعمل كمدير تنفيذي لكل من تيثر وبيتفينكس، ردًا على استفسار كوينتيليغراف، أن الشركة تحرق توكناتها على شبكات أومني وترون (TRON)، في حين أنها تحتفظ بتوكنات ERC٢٠ المصرح بها ولكن غير المصدرة وغير المدعومة في “المخزون”:

“لم ندمر بعد توكنات تيثر المستندة إلى إيثريوم. فقد دمرنا توكنات تيثر غير الضرورية على أومني وترون حتى الآن. وكانت إيثريوم هي الأكثر شعبية في الأشهر الأخيرة وكان الطلب على توكنات تيثر القائمة على ERC٢٠ مرتفعًا. وبناءً على ذلك، عندما تتم معالجة عمليات الاسترداد، احتفظت شركة تيثر بتوكناتها في مخزونها المصرح به ولكن غير المُصدر – وغير المسترد – لتلبية طلب السوق في المستقبل.

Tether Assets

 أصول تيثر. المصدر: تيثر.

يبدو أن الشرح المقدم من أردوينو يعكس الاستنتاج الأولي لكوينتيليغراف. ومع ذلك، ربما، سيكون من الأفضل للشركة حرق وإصدار توكنات جديدة، مما قد يساعدها على تخفيف الشكوك السائدة حول سياسات الاحتياطي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!