اخبار الاقتصاد

بنكي: جلوبال فاينانس تمنح أبو ظبي الإسلامي

فاز بنك أبو
ظبي الإسلامى – مصر بجائزة أفضل مزود تمويل تجاري إسلامي لعام 2020، من مجلة
جلوبال فاينانس العالمية.

وقالت
المجلة إن البنك الذي يضم أصولاً تزيد قيمته أكثر من 34 مليار دولار، هو ثاني أكبر
بنك إسلامي في دولة الإمارات العربية المتحدة ورابع أكبر بنك في منطقة دول مجلس التعاون
الخليجي، ويستفيد عملاؤه البالغ عددهم مليون عميل من ثالث أكبر شبكة توزيع في دولة
الإمارات العربية المتحدة وله وجود في ستة أسواق استراتيجية أخرى تشمل مصر والمملكة
العربية السعودية والمملكة المتحدة والسودان والعراق وقطر، وسجلت عمليات تمويل التجارة
نمواً قوياً في عام 2019، مما يعكس زيادة التركيز على هذا المجال.

وأضافت
المجلة أن مصرف أبوظبي الإسلامي يستثمر في النمو المستقبلي من خلال برنامج التحول الرقمي
الذي يهدف إلى تعزيز خدمة العملاء والإنتاجية التي تولد إيرادات رسوم ية غير كثيفة
رأس المال.

كما يستثمر بكثافة
في تحسين عروضها المصرفية وتمويل التجارة، وتعزيز قدرات المنتجات، وأتمتة عملية التمويل،
ويشمل ذلك رقمنة إدارة علاقات العملاء من خلال نظام مبتكر لزيادة كفاءة الشركات والشركات
الصغيرة والمتوسطة الحجم.

وأضافت
جلوبال فاينانس أن بنك أبوظبي الإسلامي – مصر سجلعامًا قويًا آخر في عام 2019، وهو
لاعب بارز في سوق التمويل الإسلامي الذي يتوسع بسرعة في مصر، حيث نمت الأصول بنسبة
36% لتصل إلى 3.8 مليار دولار، وارتفع صافي الربح بنسبة 53% إلى 73 مليون دولار.

وأشارت جلوبال
فاينانس فى تقرير لها  إلى أن المؤسسات المالية
الإسلامية حققت نتائج أرباح جيدة في عام 2019 في المناطق الجغرافية الرئيسية في الشرق
الأوسط وأفريقيا وآسيا. وأدت قواعد الأصول الموسعة في المقام الأول إلى زيادة صافي
الربح مع طلب جيد على التمويل
.

وأضاف
التقرير أن الفائزون بجوائز التمويل الإسلامي لعام 2020 حققوا أداءً ماليًا أفضل مع
توسيع محفظة المنتجات وتعزيز الخدمات والاستثمار التكنولوجي والنمو في نطاق هم المصرفيين
والأسواق.

وسجلت البنوك
الإسلامية الرائدة زيادة صافي أرباح بنسبة 20٪ في عام 2019 وكان متوسط العائد على الأصول
1.9% ولا تزال الهوامش أوسع مما هي عليه في المصارف التقليدية، مدعومة بقاعدة منخفضة
التكلفة لتمويل الودائع، وتتسم قواعد مصروفات المعايير المالية الدولية بالكفاءة، مع
نسب سليمة من حيث التكلفة إلى الدخل
.

ولا يزال الدمج
والاندماج داخل صناعة التمويل الإسلامية موضوعاً رئيسياً، وفي أوائل هذا العام، حصل
بنك دبي الإسلامي، الفائز بجائزة جلوبال فاينانس كأفضل مزود لتمويل المشاريع الإسلامية،
على بنك نور، ومن المتوقع أن يستمر الدمج بين البنوك الإسلامية خلال السنوات القليلة
القادمة مع سعي المؤسسات للحفاظ على وضع تنافسي وزيادة ترشيد قاعدة تكاليف التشغيل
الخاصة بها
.

ومع ذلك، من
المتوقع أن يكون لاندلاع
Covid-19 تأثير كبير على المؤسسات الإسلامية، تماماً كما حدث على البنوك
التقليدية، وسيؤدي انخفاض الطلب على التمويل، وانخفاض إيرادات الرسوم، والتمويل الإضافي
المدعوم إلى ضرب الإيرادات، ومن المتوقع أن ترتفع المرافق المتعثرة، على الرغم من أنها
قد لا تحجز هذه السنة المالية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق