العملات الرقمية

الهيئة التنظيمية في ولاية تكساس تسمح للبنوك المعتمدة من الدولة بالاحتفاظ ببيتكوين

أكدت جهة تنظيمية في ولاية تكساس رسميًا أنه يُسمح للبنوك المعتمدة من ولاية تكساس بتخزين العملات المشفرة مثل بيتكوين (BTC) لعملائها.

حيث أصدرت إدارة الخدمات المصرفية في تكساس، وهي وكالة تنظيمية حكومية تعتمد البنوك الحكومية وتشرف على الخدمات المالية، إشعارًا يوم الخميس ينص على أنه يُسمح للبنوك المحلية بتقديم خدمات العملات المشفرة في الولاية.

وأشارت الوكالة إلى أن بنوك تكساس “قد تزود العملاء بخدمات حفظ العملات الافتراضية، طالما أن لدى البنك بروتوكولات كافية مطبقة لإدارة المخاطر بشكل فعال والامتثال للقانون المعمول به”.

أوضحت الهيئة التنظيمية بإيجاز، مشددًا على أن العملات الافتراضية لا توجد في شكل مادي، ولكن على بلوكتشين وبالتالي تتطلب من المالك الاحتفاظ بمفاتيح خاصة للوصول إليها. وذكرت الهيئة كذلك أنه يمكن للبنوك تخزين العملات المشفرة نيابة عن العملاء، إما عن طريق الاحتفاظ بنسخ من المفاتيح الخاصة للعميل أو الاحتفاظ بالأصول مباشرة في عهدة البنك عن طريق إنشاء مفاتيح خاصة جديدة يحتفظ بها البنك.

كما هو الحال مع طريقة خدمات الحفظ، تتوفر العديد من خيارات التخزين الآمن للبنك، ولكل منها خصائص مميزة تتعلق بمستوى الأمان وإمكانية الوصول. وكتبت الوكالة أنه “سيتعين على البنك تحديد خيار التخزين الأنسب للظروف”.

حسبما ذكرت الإدارة أن البنك يجب أن يؤكد وجود تغطية كافية مع شركة التأمين الخاصة به كإجراء لحماية مقتنياته من العملات المشفرة.

ما مدى فائدة هذا المقال ؟

انقر على نجمة لتقييمها!

متوسط ​​تقييم : 0 / 5. عدد الأصوات : 0

لا توجد أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المقال.

إخلاء المسؤولية عن المخاطر: على الرغم من أن التداول المدعوم يمكن أن يكون مربحًا ، إلا أنه يرتبط بمخاطرة كبيرة بفقدان استثمارك. سوف تزيد المخاطر عند التداول على شركات الهامش. يجب على المتداولين أن يفرضوا العناية الواجبة وأن يكونوا حذرين عند اتخاذ قرارات التداول الخاصة بهم. تقع على عاتق المتدوال وحده مسؤولية تعلم واكتساب المعرفة والخبرة المطلوبة لاستخدام منصة التداول وأي شيء سيكون مطلوبًا للتداول بشكل صحيح.

عرب توب فوركس

عرب توب فوركس نختص في تداول الفوركس، والعملات العالمية والعملات الرقمية وتجارة الفوركس نساعدك على تقييم واختيار وسيط الفوركس المرخص والمصرح لتتداول بآمان وثقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *