“المشرق” يحصد لقب أفضل بنك رقمي بالشرق الأوسط 2020 من “يوروموني”

حصل بنك المشرق – الإمارات على لقب أفضل بنك رقمي في الشرق الأوسط لعام 2020 من مجلة يوروموني (EYROMONEY)، إذ تصدر بنك المشرق – الإمارات منافسة الابتكار الرقمي في ظل جائحة كورونا (Covid-19)، التي أدت إلى التسارع الاقتصادات نحو التحول الرقمي، ما أدى إلى تنافس العديد من المؤسسات في تحديث أنظمتها الرقمية.

ويجني بنك المشرق ثمار إستراتيجيته للابتكار رباعي الأركان، إذ نجح في رقمنة الواجهة الأمامية، وشرع الآن في التحول الرقمي الشامل، وأتم بنك المشرق 80% من عمليات فتح الحسابات عبر القنوات الرقمية، بينما تتم 97% من المعاملات المالية و60% من المعاملات غير المالية رقميًا.

وقال سوبروتو سوم، رئيس مجموعة الخدمات المصرفية للأفراد: “التكنولوجيا والابتكار هما جوهرنا. قررنا تغيير جوهر تقنيتنا وتحديثها، ولقد طورنا منهجًا متكاملًا أسرع وأفضل عبر البنك، ونعتبر أنفسنا شركة تكنولوجيا في المجال المصرفي”.

وأضاف: “يريد عملاؤنا الأشياء على الفور تقريبًا. قبل عامين أو ثلاثة أعوام، زار نحو 55% من عملائنا الفروع، والآن أصبحت النسبة أقل من 20%. إذا كانت النتيجة الإيجابية لكوفيد 19 هي تحقيق قدر أكبر من الشمول الرقمي والمالي، فإن المشرق يلعب دورًا رائدًا في توفير الوصول إلى كل من التمويل الرقمي والتعليم، إضافة إلى تحسين خدماته للعملاء”.

وتابع: “في العامين الماضيين، تغير الكثير، نحن نخفض تكلفة اكتساب عملاء جدد على جانب البيع بالتجزئة، وخفضنا تكلفة البنية التحتية والفروع، وتم تحسين وقت الاستجابة للعملاء، وكل هذه الأشياء قابلة للقياس”.

وأوضح سوم أن تكاليف الاستثمار في نظام المشرق الرقمي يتم تغطيتها عن طريق خفض التكاليف في مكان آخر بسبب النظام الأكثر كفاءة. وأضاف أن العملية برمتها ممولة ذاتيًا.

ويقول البنك إنه بمجرد تحول العملاء رقميًا، تصبح تكلفة الحصول على حصة أكبر في السوق أو حصة من محفظة العملاء أقل بكثير، كما لا تزال نسبة كفاءة التكلفة في المشرق مرتفعة إلى حد ما، إذ انخفضت إلى 43.8% من 44.1% قبل عام، في حين أن صافي أرباحه لعام 2019 لا يزال ثابتًا على أساس سنوي عند 2.1 مليار درهم (571.7 مليون دولار)، وشهد نموًا قويًا في الودائع بنسبة 9.3% لتصل إلى 91 مليار درهم إماراتي مقابل 83 مليار درهم إماراتي، كما قفرت القروض إلى 76.2 مليار درهم إماراتي من 69.3 مليار درهم إماراتي في العام السابق، وقام المشرق بتوعية 18 ألف عميل بفوائد استخدام التكنولوجيا الرقمية.

وضمن من برنامج التوعية، أجرى البنك شراكة مع MEED لتقديم الخدمات والندوات عبر الإنترنت، في أثناء عمليات الإغلاق في جميع أنحاء المنطقة، وبدأ البنك في العمل مع أول منصة لتكوين “بلوك تشين” تعرف على عميلك (KYC) في مارس 2020، وذلك تماشيًا مع إستراتيجية “بلوك تشين” الإماراتية 2021، ودخل المشرق في شراكة مع مركز دبي المالي العالمي وشركة التكنولوجيا المالية السويدية نوربلوك، لإنشاء النظام الأساسي الذي يهدف إلى تبسيط عملية KYC.

عن عرب توب فوركس

شاهد أيضاً

تعرف على السيرة الذاتية لأعضاء مجلس إدارة البنك الأهلي المصري

أصدر الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء قرارا ـ بترشيح من محافظ البنك المركزي ـ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!