المدير التنفيذي لبيانات الأصول الرقمية يقول إن التمويل السائد لا يزال لا يثق في بيتكوين

بعد الأخبار المتعلقة بوثيقة صندوق بيتكوين (BTC) التابع لشركة فيديليتي إنفستمنتس، وصف مايك ألفريد، الرئيس التنفيذي لشركة التحليلات “ديجيتال أسيتس داتا”، التردد المستمر في التمويل السائد عندما يتعلق الأمر ببيتكوين.

 حيث قال ألفريد لكوينتيليغراف يوم ١٠ سبتمبر: “لا يزال الكثيرون في قطاعات الخدمات المالية التقليدية / إدارة الأصول / إدارة الثروات يشككون بشدة في عملات بيتكوين والنظام البيئي”. حيث قال: “أحد المعلقين على صفحة لينكد إن الخاص بي وصف تحرك فيديليتي بالأمس بأنه “حماقة”، مما ينتقد الرئيس التنفيذي لشركة فيديليتي أبيغيل جونسون في إشارة إلى أنشطتها وموقعها كمتبني مبكر لبيتكوين.

 وقد صنع كيان الخدمات المالية السائد، فيديليتي، مع شركته التابعة، فيديليتي ديجيتال أسيتس، اسمًا لنفسها في مجال العملات المشفرة وحفظ العملات المشفرة. ففي ٢٦ أغسطس ٢٠٢٠، قدمت شركة فيديليتي طلبًا للحصول على منتج تداول بيتكوين – صندوق وايز أوريجن بيتكوين إنديكس – بموجب إعفاء من اللائحة د مع هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية (SEC).

 وقد قال ألفريد: “من وجهة نظر متضاربة، أعتقد أن هذا الشك وعدم التصديق سيكونان بمثابة وقود لاعتماد بيتكوين وزيادة الأسعار في المستقبل”. وأضاف: “مع استسلام هؤلاء الأشخاص التقليديين، سيضطر عملاؤهم وشركاؤهم إلى المشاركة بأسعار أعلى بكثير”. “أعتقد أن بيتكوين أمامها طريق طويل جدًا.”

قبل بضعة أشهر، ذكر ألفريد دليلًا على تزايد الاهتمام المالي السائد ببيتكوين.  وأوضح أن صندوق بيتكوين من فيديليتي، بالإضافة إلى عمل الكيان في مجال العملات المشفرة، يعزز هذه النقطة.

 “أعتقد أن ذلك يتحدث عن تعليقاتي السابقة حول الاهتمام المتزايد والوعي بالمساحات التقليدية لإدارة الأصول وإدارة الثروات في الولايات المتحدة. وسيكون التبني الجاد في هذه القنوات صعوديًا للغاية بالنسبة لبيتكوين. وفيديليتي تقود الطريق.”

ظهرت أيضًا مؤشرات أخرى على تزايد الاهتمام السائد ببيتكوين في عام ٢٠٢٠، مثل مشاركة لاعبين كبار مثل ممول التحوط بول تيودور جونز.

عن عرب توب فوركس

شاهد أيضاً

سعر بيتكوين لم يتأثر بعد اختراق بقيمة ١٥٠ مليون دولار لبورصة كيوكوين الكبرى

في بيان رسمي، أكد جوني ليو، الرئيس التنفيذي لشركة كيوكوين غلوبال، وقوع هجوم اختراق كبير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!