الاقتصاد الجزائري ينكمش 3.9% في الربع الأول

وانكمش قطاع الطاقة في البلد العضو بمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) والمصدر للغاز بنسبة 13.4 بالمئة في الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2020، أي ما يقرب من ضعف الانكماش الذي بلغ 7.1 بالمئة قبل عام، وفقا للديوان الوطني للإحصائيات.

ويسهم النفط والغاز بستين بالمئة من ميزانية الجزائر، و93 بالمئة من إجمالي عائدات التصدير، بحسب ما أوردت “رويترز”.

وانخفضت عائدات الطاقة بنسبة 26 بالمئة في الأشهر الثلاثة الأولى من العام، بسبب تراجع الإنتاج والصادرات، وكذلك انخفاض أسعار النفط العالمية من جراء تفشي فيروس كورونا الذي أثر على الطلب العالمي.

وزاد ذلك من الضغط المالي، مما دفع الحكومة الجزائرية إلى خفض الإنفاق العام وإرجاء مشروعات استثمارية خططت لتنفيذها هذا العام في قطاعات رئيسية منها الطاقة.

ومن المقرر أن تعلن السلطات في الشهر المقبل عن خطة إنعاش اجتماعي واقتصادي جديدة تهدف إلى تقليل الاعتماد على الطاقة وتطوير القطاع غير النفطي.

وفرضت السلطات إجراءات عزل عام في وقت سابق من هذا العام للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، مما أضعف النمو في جميع القطاعات تقريبا.

وقال الديوان الوطني للإحصاء إن النشاط الاقتصادي سجل “انخفاضا معتبرا” خلال الربع الأول، وإن الوضع “تفاقم… بسبب الأزمة الصحية العالمية”، وفق “رويترز”.

عن عرب توب فوركس

شاهد أيضاً

بنك السودان يعترف.. وكشف سر تدهور الجنيه

ويجري تداول الدولار الواحد حاليا بنحو 230 جنيها في السوق الموازي مقارنة بأقل من 120 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!