اخبار الاقتصاد

ارتفاع حجم السيولة المحلية إلى 4.187 تريليون جنيه نهاية فبراير الماضي

أعلن البنك المركزي عن ارتفاع حجم السيولة
المحلية خلال الفترة (يوليو – فبراير) من العام المالي 2019 – 2020 لتبلغ نحو4.187
تريليون جنيه في نهاية فبراير الماضي، مسجلا زيادة قدرها 323.9 مليار جنيه بمعدل
8.4%.

وأوضح البنك المركزي – في تقرير أصدره اليوم
/الخميس/ – أن الزيادة في السيولة المحلية انعكست على نمو أشباه النقود بمقدار243.3
مليار جنيه بمعدل8.3%، والمعروض النقدي بمقدار80.6 مليار جنيه بمعدل8.7%.

وأضاف أن هذه الزيادة في أشباه النقود نتيجة لارتفاع
الودائع غير الجارية بالعملة المحلية بمقدار330.3 مليار جنيه بمعدل 14.8%، وانخفاض
الودائع بالعملات الأجنبية بما يعادل  87 مليار جنيه بمعدل12.2% أما الزيادة
في المعروض النقدي فجاءت نتيجة لارتفاع الودائع الجارية بالعملة المحلية بنحو46.5 مليار
جنيه أي بمعدل10.7%، وارتفاع النقد المتداول خارج الجهاز المصرفي بمقدار34.1%
مليار جنيه بمعدل 7%.

وأشار التقرير إلى أن الزيادة المحققة في السيولة
المحلية خلال الفترة (يوليو – فبراير) من العام المالي 2019 – 2020 جاءت نتيجة
لارتفاع صافي الأصول المحلية وارتفاع صافي الأصول الأجنبية لدى الجهاز المصرفي،
حيث ارتفع صافي الأصول الأجنبية بما يعادل85.9 مليار جنيه  بمعدل28.6% نتيجة
لزيادة صافي الأصول الأجنبية لدى البنوك بما يعادل87.2 مليار جنيه، وتراجع صافي
الأصول الأجنبية لدى البنك المركزي بما يعادل 1.3 مليار جنيه.

ونوه بأن صافي الأصول المحلية لدى الجهاز المصرفي
ارتفعت بمقدار 238 مليار جنيه، أي بمعدل 6.7% كمحصلة لزيادة الرصيد السالب لصافي
بنود الموازنة بنحو 89.3 مليار جنيه 36.6%، وارتفاع الائتمان المحلي بنحو 327.3
مليار جنيه بمعدل8.6%

وبين أن الائتمان المحلي ارتفع نتيجة لزيادة صافي
المطلوبات من الحكومة بمقدار242.1
مليار جنيه
والمطلوبات من القطاع العائلي بمقدار63.7
 مليار جنيه، ومن قطاع الأعمال الخاص بنحو27.6 مليار
جنيه، وحد من ذلك انخفاض المطلوبات من قطاع الأعمال العام بمقدار5.1 مليار
جنيه. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!