العملات الرقمية

إلقاء القبض على مراهق في السابعة عشر من عمره فقط بسبب اتصاله باختراق تويتر الأخير

اعتقلت السلطات مراهقًا، معتقدةً أنه العقل المدبر وراء اختراق تويتر الأخير.

وقد احتجزت السلطات المراهق الذي يبلغ من العمر ١٧ عامًا فقط، مدعيةً أن الشخص الذي لم يكن بالغًا بعد هو العقل المدبر للاختراق الهائل الأخير على تويتر.

 “في وقت مبكر من صباح اليوم، قام مكتب التحقيقات الفيدرالي ومصلحة الضرائب الأمريكية والخدمة السرية الأمريكية وشرطة فلوريدا باعتقال شاب يبلغ من العمر ١٧ عامًا في تامبا بفلوريدا – متهمًا إياه بأنه” العقل المدبر وراء أكبر اختراق للأمن والخصوصية في تاريخ تويتر”، حسبما جاء في مقال نُشر يوم ٣١ يوليو من ذا فيرج.

وقد شهد الاستغلال الهائل العديد من أعلى حسابات تويتر يوم ١٥ يوليو، بما في ذلك أمثال إيبون مسك وجو بايدن وبيل غيتس.

 وبحسب ما ورد يواجه المراهق حوالي ٣٠ تهمة جناية، حسبما ذكرت ذا فيرج. وقال أندرو وارين، محامي بولاية هيلزبورو، في مؤتمر صحفي حول الأمر: “لا يمكنني التعليق على إذا ما كان يعمل بمفرده”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!