العملات الرقمية

موني غرام تشهد نموًا بنسبة ١٠٠٪ مقارنةً باستخدام ٢٠١٩

كشفت منصة موني غرام العالمية لتحويل الأموال مؤخرًا عن أرقام النمو على أساس سنوي، مما يدل على ضعف عدد المعاملات التي شوهدت في مايو ٢٠١٩.

 حيث قال بيان للشركة يوم ٩ يونيو إن موني غرام أنهت الربع الأول من عام ٢٠٢٠ بنمو بنسبة ٥٧٪ في المعاملات الرقمية. وشهدت الشركة زيادة في النشاط بنسبة ٤٣٪ أخرى بحلول نهاية مايو.

شراكة موني غرام مع ريبل

أبرمت شركة تحويل الأموال القائمة على بلوكتشين صفقة مع موني غرام في يونيو ٢٠١٩، واستثمرت ٥٠ مليون دولار في منصة موني غرام. وقد شهدت الشراكة منصة تحويل الأموال الرقمية قادرة على تسخير تقنية إكس رابيد من ريبل.

وفي فبراير ٢٠٢٠، من خلال استخدام تقنية فيزا، كشفت موني غرام النقاب عن تحويلات الأموال في الوقت الفعلي. وبحسب ما ورد لم يكن لريبل يد في الأخبار، على أي حال.

وقد أظهر أرقام موني غرام لشهر مايو ٢٠٢٠ معاملات أكثر بنسبة ١٠٧٪ عن العام السابق لمنتجها الذي يواجه العملاء. حيث استخدم العملاء أدوات الهاتف المحمول لأكثر من ٨٠٪ من هذه التحويلات.

الودائع واستخدام الهاتف المحمول تشهد زيادة كبيرة

أشار البيان إلى أن منصة نقل الأموال شهدت قيام المزيد من المستخدمين بإيداع الأموال، بالإضافة إلى إرسالها عبر استخدام محفظة الهاتف المحمول، حيث بلغ إجمالي النمو ١٥٦٪ لكلا الفئتين مجتمعةً في مايو.

سجلت بعض المناطق أرقامًا فردية أعلى. حيث شهدت الفلبين، على سبيل المثال، استخدام محفظة نقود موني غرام بنسبة ٢٠٠٪ أكثر من مايو ٢٠١٩.

 وقال أليكس هولمز الرئيس التنفيذي لشركة موني غرام في البيان:

“إن نمو أعمالنا الرقمية في شهر مايو ملحوظ بشكل خاص لأننا لم نقم فقط بزيادة قاعدة عملائنا الرقمية النشطة، ولكن أيضًا استمررنا في رؤية هؤلاء العملاء الرقميين الجدد يعودون ويتعاملون بشكل أكثر تكرارًا بسبب تجربة العملاء السلسة والمنصة العالمية.”

في أوائل يونيو، قدمت شركة الخدمات المالية ويسترن يونيون عرضًا لشراء موني غرام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!