مخترق يحاول بيع قاعدة بيانات فندق في لاس فيغاس مقابل العملات المشفرة

عانى إم جي إم ريزورت من اختراق كبير للبيانات في عام ٢٠١٩ أدى إلى كشف بيانات ١٤٢ مليون نزيل في الفنادق. ويبيع المخترق الآن قاعدة البيانات المسروقة مقابل ٢٩٠٠ دولار تقريبًا.

ووفقًا للمعلومات التي كشفت عنها زد نت، يدعي سوق الويب المظلم أن البيانات من ١٤٢٤٧٩٩٣٧ نزيل من نزلاء فندق إم جي إم معروضة للبيع. ويتم تحديد وسيلة الدفع المفضلة لتكون بيتكوين (BTC) ومونيرو (XMR).

وقد أكد إم جي إم ريزورت خرق البيانات، مشيرًا إلى أنه على علم بنطاق هذا الحادث الذي تم الإبلاغ عنه سابقًا عام ٢٠١٩.

لم يتم تسريب بيانات مالية

ومع ذلك، وفقًا للبحث، لم يسرب المجرم الإلكتروني أي بيانات حساسة من الاختراق. بدلًا من ذلك، أدرج المخترق تواريخ الميلاد وأرقام الهاتف لنزلاء الفندق، بما في ذلك الأسماء الكاملة والعناوين البريدية وعناوين البريد الإلكتروني.

وتشير المقالة إلى أن تسرب بيانات إم جي إم تبين أنه أكبر من المتوقع.

حيث كشفت دراسة حديثة أجرتها شركة الأمن السيبراني “ديجيتال شادوز” أن أكثر من ١٥ مليار بيان اعتماد يتم تداولها عبر الويب المظلم، مما يمثل زيادة بنسبة ٣٠٠٪ منذ عام ٢٠١٨.

عن عرب توب فوركس

شاهد أيضاً

إدانة مالك بورصة بلغارية بتهمة الاحتيال في المزاد العلني

أُدين روسين إيوسيفوف، وهو مواطن بلغاري يبلغ من العمر ٥٣ عامًا ومالك بورصة العملات المشفرة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!