أخبار البنوك

“فيتاليك بوترين” يقدم لمحة عن أهم توجهات الكريبتو وتطويره في سنة 2020

مما لا يختلف فيه اثنان أن “فيتاليك بوترين” يعد أحد أهم الشخصيات المؤثرة في سوق الكريبتو لما له من أثر واضح على الصناعة بفضل تطبيقات الإيثيريوم العملية التي كانت في يوم ما مجرد فكرة في رأسه.

مؤخرا تم تذكير “فيتاليك” في منشور سابق  له على تويتر  تحدث فيه حول “ميجاتريند الكريبتو” في سنة 2010.

بالنسبة لمصطلح “الميجاتريند” فيقصد به التوجه الكبير في صناعة أو مجال ما، ويعد تحليل التوجه الكبير أمرا بالغ الأهمية للشركات التي تسعى إلى دفع النمو المستدام لتبقى ذات صلة مع زيادة المنافسة والأفكار الجديدة والوقاية من تعطل صناعاتها.

أخبر “فيتاليك” بأن “الميجاتريند” في الكريبتو في تلك الفترة (2010) سيتميز بمنحنيات بيضاوية، و توجه نحو بروتوكولات الخصوصية ZKPs / SNARKs واستخدامه في الأغراض العامة.

بينما كان “الميجاتريند” الخاص بسنة 2020 من طرف نفس الشخصية “فيتاليك بوترين” فأشار إلى تقنية LWE وتقنية المشابك وتوجه نحو الخرائط متعددة الخطوط، التشفير المتماثل، MPC ، والتعتيم.

وقال إن هذه التنبؤات ستضاف إلى ذات “الميجاتريند” الذي صرح به في سنة 2010.

ووضح “فيتاليك” بأن ما يميز الفترتين هو زيادة استخدام التشفير البدائي الذي يعمل على الدوائر الحسابية.

أخبر “فيتاليك” بأن الإنشاءات المشفرة ستكون غرضا عاما في هذه الفترة، وعندما سُئل كيف سيتناسب شاينلينك مع “الميجاتريند” مع التعتيم، فردّ بأن هناك فرصة لتوثيق استجابات HTTPS أي البيانات من مواقع الويب دون استخدام الأجهزة الموثوقة بالضرورة.

فكرة المحكمة اللامركزية:

في وقت سابق، تطرق مؤسس الايثيريوم للورقة البيضاء حول عقود التحكيم الذكية المستندة لتقنية البلوكشين، والتي نشرها كل من “هيتوشي ماتسوشيما” و “شونيا نودا” تحمل الورقة المنشورة أفكار عظيمة حول تسوية القضايا القانونية دون تدخل طرف مركزي.

تطبق الورقة أفكار تقنية البلوكشين لحفظ الكثير من المعلومات دون إعطاء مجال للتلاعب.

البروفيسور “هيتوشي ماتسوشيما” من قسم الاقتصاد بجامعة طوكيو، بينما البروفيسور “شونيا نودا” من كلية فانكوفر للاقتصاد، وهي قسم من جامعة كولومبيا البريطانية في كندا.

تتعمق الورقة في العقود الذكية، وتزيل الإدارة المركزية وتفتح إمكانية استخدامها في المجال القانوني.

في وقت كتابة هذا الموضوع مازالت أفكار الورقة مجرد نظريات، حيث لم يتم تنفيذ الفكرة على الإطلاق.

توضح الورقة أن آلية التنفيذ الذاتي التي لا تعتمد على طرف ثالث موثوق بها ويمكن بناء علاقة طويلة الأمد معها باستخدام تقنية البلوكشين.

يمكن القول إن المحكمة الرقمية المبنية على تقنية البلوكشين قادرة على معاقبة الأفراد الذين يتخلفون عن الاتفاق الأساسي دون الحاجة لأي تدخلات خارجية.

arabtopforex.com

بالأرقام … تعرف على ثروة مؤسس الإيثيريوم “فيتاليك بوترين”

بلوكشين الإيثيريوم 2.0 يصل للهواتف الذكية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!