أخبار البنوك

عملة رقمية ترتفع بنسبة 930% في أقل من شهرين…. القصة هنا

عملة DigiByte تحتل المرتبة 29 على موقع coinmarketcap شهدت مؤخرا ارتفاعا كبيرا ومازال أدائها جيد لحد كتابة هذا المقال حيث تتداول بسعر 0.025 دولار بزيادة بنسبة 16% في 24 ساعة الأخيرة.

هذا وسجلت العملة DigiByte التي تحمل الاختصار DGB زيادة بنسبة 930% مقابل الدولار في أقل من شهرين.

يعد هذا النمو المفاجئ الذي حققه عملة DigiByte ملفتا للغاية خاصة وأن العملة ليست مدرجة في منصة بينانس هذه الأخيرة التي تعد واحدة من أكبر منصات تداول العملات الرقمية المشفرة في العالم.

ألقى “رودي بومان”، نائب رئيس شركة DigiByte، بعض الضوء على الأداء القوي للعملة في الآونة الأخيرة، وأوضح لماذا لا تؤدي جميع الطرق بالضرورة إلى منصة بينانس.

حيث أخبر “بومان” المصدر بالقول:

DigiByte حقيقية.

لا يوجد ICO، ولا شركة غير نظيفة، ولا تلاعب، ولا نوايا سيئة، ولا انتزاع المال. جميع المتطوعين في مشروع DigiByte هو المجتمع ولخدمة المجتمع.

تم إطلاق DigiByte في عام 2014 بدون طرح أولي للعملة ICO (حالها كحال عملة البيتكوين).

وبالمثل، تم التقاطها ببطء من قبل مجتمع من المتحمسين للعملات المشفرة الذين يواصلون تطويرها على أساس طوعي.

ربما كان هذا هو السبب في أن DigiByte استغرقت وقتا أطول في الظهور، كما اقترح “بومان”، الذي لم يفاجأ بصعود العملة المفاجئ، وأخبر بالقول:

لا ينبغي أن يكون هذا النمو مفاجأة حقيقية.

كان من المتوقع أن تتفوق عملة DigiByte على السوق، لقد تأخرت كثيرا.

في الأسبوع الماضي، تضاعف حجم تداول عملة DigiByte في منصات التداول، وفقا لموقع CoinMarketCap، وكل ذلك بدون مساعدة منصة بينانس.

عداء DigiByte مع بينانس

كان لدى DigiByte مرة خيار الإدراج في بينانس ولكن بمقابل مادي.

ادعى مؤسس DigiByte “جاريد تيت” أن منصة “بينانس” أرادت 300000 دولار لإدراج العملة، بالإضافة إلى ثلاثة بالمائة من جميع رموز “DigiByte”.

مؤسس عملة DigiByte: هذه طلبات منصة بينانس لإدراج عملة DGB الرقمية المبالغ فيها

لكن الرئيس التنفيذي لمشروع DigiByte رفض ودخل في جدال وخلاف مع “CZ” المدير التنفيذي لمنصة بينانس.

في هذا الصدد علّق “بومان” بالقول:

كل منصة تداول مجانية مرحب بها لإدراج عملة DigiByte.

لا يوجد إذن مطلوب، لكن DigiByte لن تدفع أبدا رسوم الإدراج أو تدفع لصناع السوق.

ليس لدينا أيضا عملات جاهزة لتقديمها إلى منصات التداول.

بعض منصات التداول لديها متطلبات لا يمكننا تلبيتها ولن نلبيها أبدا.

هذا وحث “بومان” منصات التداول للنظر بجدية للامركزية وليس اعتبارها فقط مجرد شعار.

حيث أفاد “بومان” بالقول:

تحتاج المنصات الكبيرة مثل Gemini و بينانس و كوين بيز وغيرها إلى أن يفهموا أننا لا مركزيين حقا.

لا يوجد كيان واحد مسؤول عن مشروع DigiByte، ولا حتى المؤسس “جاريد تيت”.

وبحسب “بومان” فإن الإدراج والتداول ليس مشكلة لـ DigiByte في الوقت الحالي، حيث أخبر قائلا:

نحن مدرجون الآن في أكثر من 120 منصة تداول حول العالم.

لا يزال “بومان” يعلق آمالا على وصول DGB إلى بعض منصات التداول الأكبر قريبا – ولكنه يعترف بأن الأمر قد يستغرق بعض الوقت، حيث أفاد:

أنا واثق بمرور الوقت، حتى منصات التداول الأكبر ستتبنى DGB، بالتأكيد هناك محادثات جارية، والبعض منها يبدو واعدا.

أعتقد أننا بحاجة فقط إلى المزيد من الصبر.

arabtopforex.com

تعرف على مشروع (DigiByte) و عملة (DGB) الرقمية

مؤسس مشروع “DigiByte” ينتقد “TRON” ويصفه بأنه عملية احتيال من طرف الحكومة الصينية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!