العملات الرقمية

شركة عملاقة بقيمة ١٢٥ مليار دولار ستستخدم تقنية بلوكتشين لمكافحة الاحترار العالمي

يوم ١٥ يونيو، كشفت يونيليفر عن مبادرة بقيمة مليار دولار تهدف إلى مكافحة تغير المناخ حيث ستلعب تقنية بلوكتشين دورًا أساسيًا.

التتبع والشفافية

تقوم يونيليفر بإنشاء صندوق بقيمة مليار يورو (١,١٣ مليار دولار) سيتم استخدامه على مدى السنوات العشر المقبلة لحماية البيئة:

“لتسريع العمل، ستستثمر العلامات التجارية لشركة يونيليفر بشكل جماعي مليار يورو في صندوق المناخ والطبيعة المخصص الجديد. وسيتم استخدام هذا على مدى السنوات العشر القادمة لاتخاذ إجراءات حاسمة وهادفة، مع مشاريع من المرجح أن تشمل استعادة المناظر الطبيعية، وإعادة التحريج، وعزل الكربون، وحماية الحياة البرية والحفاظ على المياه”.

وتأمل الشركة في تحقيق “سلسلة توريد خالية من إزالة الغابات” بحلول عام ٢٠٢٣:

“للقيام بذلك، سنعمل على زيادة إمكانية التتبع والشفافية باستخدام التقنيات الرقمية الناشئة – مثل مراقبة الأقمار الصناعية، وتتبع الموقع الجغرافي وبلوكتشين – مما يسرع من دمج أصحاب الحيازات الصغيرة وتغيير نهجنا للحصول على مصادر.”

آيس كريم الكربون

يونيليفر ليست جديدة على بلوكتشين. في عام ٢٠١٩، بدأت الشركة في استخدام التكنولوجيا في تسوية الإعلانات. كما أنها تجري حاليًا تجربة في عملية حسابات الدفع.

حيث تدير شركة بين آند جيريز التابعة لها منصة قائمة على بلوكتشين تسمح لعملائها بالمساهمة في تعويض البصمة الكربونية.

الشفافية والتتبع هي بعض من أفضل مزايا تقنية بلوكتشين المعروفة، ولكن الوقت فقط سيحدد إذا ما كانت ستساعد يونيليفر على تحقيق هدفها الطموح.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!