العملات الرقمية

الرئيس التنفيذي لشوبيفاي يفكر في دمج عملاق التجارة الإلكترونية في النظام البيئي للتمويل اللامركزي

تأخذ مسيرة العملات المشفرة نحو التبني السائد خطوة أخرى مهمة إلى الأمام حيث يفكر الرئيس التنفيذي لشركة التجارة الإلكترونية العملاقة بشكل علني في كيفية دمج شركته مع النظام البيئي للتمويل اللامركزي (DeFi).

في ليلة الجمعة، نشر الرئيس التنفيذي لشركة شوبيفاي توبي لوتكي رسالة على تويتر يسأل مجتمع التمويل اللامركزي عن “الدور” الذي يمكن أن تلعبه شوبيفاي في القطاع المالي المتنامي:

وقد اجتذب التحقيق مئات الردود، بما في ذلك من العديد من مشغلات التمويل اللامركزي. ذكر أليكس سسفانفيك من نانسين مدفوعات العملات المستقرة بالإضافة إلى استخدام بروتوكولات التمويل اللامركزي للسماح بالنقد في حسابات شوبيفاي لكسب العائد، وبالمثل أشارت صفحة كوربين من كونسنسيس إلى مشروع هاكاثون قام بإيداع المدفوعات مباشرة في بروتوكولات تحمل العائد.

 تركزت الاقتراحات الأكثر تعقيدًا على الاستفادة من الأموال المودعة للمدفوعات ورسوم الاشتراك في الوقت الفعلي واستخدام بروتوكولات مثل ألكيمكس لتمكين القروض المدعومة بالأصول للمدفوعات.

على الرغم من التكهنات العالية في طبيعتها، يبدو أن تأمل لوك هو علامة على أنه اكتشف مزايا العملات المشفرة. في وقت سابق من اليوم، نشر أنه كان “يدرس” بالعقود الذكية، مشيرًا إلى وظائفها على أنها “رائعة”. إلى جانب التكنولوجيا، يبدو أيضًا أن الرئيس التنفيذي منبهر بأفكار التمويل اللامركزي المفتوحة وغير المرخصة.

في تغريدة، قال إنه في حين أنه بالتأكيد لن يتناسب مع تعريف أصولي لللامركزية، كان أحد أهداف شوبيفاي هو تقليل الحواجز والاحتكاك في البيع بالتجزئة عبر الإنترنت – وهو قريب روحي للتمويل اللامركزي:

إذا وجدت إحدى الميزات التي تعمل بنظام التمويل اللامركزي طريقها إلى منصة شوبيفاي، فمن المحتمل أن تكون على الفور واحدة من أهم العوامل المحفزة للتبني في تاريخ التمويل اللامركزي القصير. شوبيفاي هي أكبر شركة في كندا، ومن بين أكبر الشركات في نصف الكرة الشمالي، وتضم أكثر من ٣ ملايين متجر عبر الإنترنت كجزء من منصتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!