العملات الرقمية

الحكومة الألمانية لم تتأثر بالتغيير المُجرى على العلامة التجارية لعملة فيسبوك المستقرة

لا تزال عملة ديم المستقرة من فيسبوك، والتي غيرت اسمها مؤخرًا من ليبرا، تفشل في إقناع المنظمين الألمان.

فحسبما أوردت رويترز، أعرب وزير المالية الألماني أولاف شولتز عن انتقاده للمشروع يوم الاثنين بعد مؤتمر بين وزراء مالية مجموعة السبع ومديري البنوك المركزية.

وقد أطلق شولز على مشروع فيسبوك اسم “ذئب في ثياب حمل”، مشيرًا إلى أن تغيير اسمه لن يغير أساسياته. ووفقا له، فشل “فيسبوك” و “ديم” في معالجة المخاطر التنظيمية للعملة بالشكل المناسب. وإلى أن يتم ذلك، فإن الحكومة الألمانية “لن تقبل دخولها السوق”.

قبل إعادة تسمية نفسها، كانت ليبرا قد قلصت بالفعل من طموح خططها في محاولة لإرضاء المنظمين. وعلى الرغم من أنها لا تزال تخطط لإنشاء عملة جديدة arabtopforex.comة بسلة من الأصول في نهاية المطاف، إلا أنها ستكون عملة مستقرة مرخصة بالكامل من شأنها أن تتيح سهولة التنظيم. ويُقال إن الإصدار الأول لديم، الذي يُشاع أنه سيصدر في يناير ٢٠٢١، سيكون عملة مستقرة بسيطة تعتمد على الدولار الأمريكي.

كان قادة مجموعة الدول السبع قد أضحوا في وقت سابق أنهم سيعارضون المشروع حتى يفي تمامًا بالمتطلبات القانونية والتنظيمية والرقابية. ولم تحدد البيانات المتطلبات المتبقية ليتم معالجتها.

يبدو أن ملاحظات شولز تشير إلى أن القضية هي قضية مبدأ. حيث قال في المؤتمر “يجب أن نبذل قصارى جهدنا للتأكد من بقاء احتكار العملة في أيدي الدول”.

سيبدو أن رفض ديم للتخلي عن خططها لإنشاء عملة منفصلة – حتى لو كانت مدعومة بعملات مجموعة الدول الصناعية السبع الورقية – سيستمر في خلق رياح معاكسة تنظيمية للمشروع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!