العملات الرقمية

استطلاعٌ جديد يقول إن الأمريكيين يمكن أن ينفقوا ما يصل إلى ٤٠ مليار دولار من دفعة التحفيز على بيتكوين

من المتوقع أن يتلقى العديد من الأمريكيين شيكات بقيمة ١٤٠٠ دولار بعد توقيع الرئيس الأمريكي جو بايدن الأسبوع الماضي على حزمة تحفيز بقيمة ١,٩ تريليون دولار لتصبح قانونًا. وتشير استطلاعات الرأي الجديدة إلى أن الكثير من هذه الأموال قد ينتهي بها الأمر في سوق العملات المشفرة.

حيث يقدر استطلاع صدر اليوم من ميزوهو سكيوريتيز أن ١٠٪ من ٤٠٠ مليار دولار تقريبًا من الأموال الممنوحة مباشرة للمقيمين في الولايات المتحدة يمكن استخدامها لشراء بيتكوين (BTC) والأسهم. قامت شركة مجموعة ميزوهو المالية التابعة لمجموعة ميزوهو المالية باستطلاع آراء ٢٣٥ شخصًا يقل دخل أسرتهم المعيشية عن ١٥٠٠٠٠ دولار أمريكي. وقد أجاب ما يصل إلى ٤٠٪ من المستجيبين بأنهم سيستثمرون المدفوعات المباشرة في بيتكوين والأسهم، مع قول ٦١٪ إنهم سيختارون بيتكوين أكثر من الأسهم.

وقد أوضح محللا ميزوهو “دان دوليف” و”ريان كوين” أن “بيتكوين هو خيار الاستثمار المفضل بين متلقي الشيكات. فهو يشتمل على ما يقرب من ٦٠٪ من الإنفاق الإضافي، مما قد يعني ضمنيًا ٢٥ مليار دولار من الإنفاق الإضافي على بيتكوين من الشيكات التحفيزية. “هذا يمثل ٢-٣٪ من القيمة السوقية الحالية لبيتكوين البالغة ١,١ تريليون دولار.”

 وقع بايدن على حزمة تحفيز تبلغ ١,٩ تريليون دولار، والمعروفة باسم خطة الإنقاذ الأمريكية، لتصبح قانونًا يوم ١١ مارس. وهي تتضمن ١٤٠٠ دولار أمريكي لكثير من الأفراد الذين يكسبون أقل من ٨٠ ألف دولار، مع تضمين المُعالين في إجمالي كل أسرة – على سبيل المثال، عائلة مكونة من ثلاثة أفراد يمكن أن تتوقع ٤٢٠٠ دولار. وقد أبلغ العديد من الأمريكيين بالفعل عن تلقي الأموال عن طريق الإيداع المباشر، بينما ينتظر آخرون الشيكات الورقية في البريد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!